السؤال الاول لمسابقة لنتسابق لنصل الى القمة

مجتمع رجيم / موضوعات النقاش المميزة .. لا للمنقول
ღ♥ بسمة الحياة ღ♥
اخر تحديث

قلوبٌ فِي ضِيَافَةِ الحُزنْ
قلوبٌ أدمَاها الألمُ .. وأتعبَها النِسْيان ..
تركنُ تحتَ سطوةِ الفقرِ ..فيذيقُها أصنافاً مِن العذاب ..
يبللُهم الدمعُ على مشارفِ أبوابٍ صدئة ..
يستندون على جدارٍ متهرئويذوقون الصبرَ مراً علقَما ..!

هُـنا مع موعدٍ مع ألمٍ منْ نوعٍ آخر ..
صفحاتٌ امتزجتْ برحيقِ أرواحِهم الموحِشة البَاحثة
\عَن الأُنسِ , عن الأمل ,عن إحساسٍ يمْنعه كبرياءٌ يُقتَلُ كلَ يومٍ
على أعتابِ اللامبالاة يتلاشى أمامَ القسوة ..
ويلفظ أنفاسَه الآخيرة ..

الفقر كلمة مقيتة، كريهة تعافها النفوس ،وتشمئز منها القلوب،
أيا فقــر.. أتيتني تكبووتحبو..فعـشت حينا بين آهات قلبك.وأوتار خاطرك..
لأعرف أنك أكثرمن كلمة..
فالفاء من الفاقة..والقاف هي القسوة..والراء من الرثاثة.

وللاسف وهو متفشٍ في هذا العصر،،فبينما نجد أناساً يعيشون في ترف حياتي، يلعبون بالملايين وتقتلهم التخمة ،
نجد آخرين لا يكادون يجدون لقمة العيش وإن وجدوها كانت بشق الأنفس ،
يعيشون في أكواخ من الصفيح، بل وفي العراء يفترشون الأرض ويلتحفون السماء ،
يمزق أحشاءهم الجوع، ويهدُّهم المرض، يتجرعون مرارة الحاجة، وتغص حلوقهم بذلةالمسكنة.
إن للفقر أبناءً كثيرين .. وإن له صوت يعلو ويرتفع .. وهناك أذن لا تسمع و عين لا تبصر !

اين نحن من من عهدك ياعمر!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

جاءوه مرّة بالزكاة فقال أنفقوها على الفقراء والمساكين فقالوا ما عاد في أمة الإسلام فقراء ولا مساكين، قال فجهزوا بها الجيوش، قالوا جيش الإسلام يجوب الدنيا،قال فزوجوا بها الشباب ,فقالوا من كان يريد الزواج زوج، وبقي مال فقال اقضوا الديون على المدينين، قضوه وبقي المال,فقال انظروا في أهل الكتاب(المسيحيين واليهود) من كان عليه دين فسددوا عنه ففعلوا وبقي المال،فقال أعطوا أهل العلم فأعطوهم وبقي مال، فقال اشتروا به حباً وانثروه على رؤوس الجبال, لتأكل الطير من خير المسلمين

اذن ماللحل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لو وفر العمل واتيح للكل لما كنا نواجه هذا الداء ( اعطني بذرة لازرعها ولا تعطيني خبزا للاكله)
من هذا المنطلق لو استصلحت الاراضي وانشئت المصانع ووفرت الايدي العاملة لما وجدنا هماك من يحتاج لمد يد العون من الاخرين 0
حينما تعم البطالة ينتشر الوباء من فقرا وجرائم لماذا لايتم احتوائهم تحت مضله العمل 0
متى مانطلقنا من هذا الفكره لما وجد هذا الشبح القاتل (الفقر )

والامر الثاني لعلاج هذا الامر كفالة الموسرين من الأقارب الإسلام يجعل الأسرة وحدة متماسكة وما دام بعضها يرث البعض فجدير بها أن تمد الفقير منها بالنفقة فمثلا الابن ينفق علي الوالدين إذا كانا محتاجين .

وكما ان الاسلام كفل الحقوق والواجبات واوجب الزكاة والصدقات أمر الإسلام بالزكاة علي كل قادر للفقراء والمساكين


اضافة الى الحقوق من غير الزكاة ومنها حق الجار على جاره والاضحية في عيد الاضحى وكفارة اليمين وغيرها من الكفارات 0


-الصدقات الاختيارية فقد دعا إليها الإسلام ووعد من يقوم بها بالجزاء العظيم



انتهت الرحلة.. وانتهى وقوفي على أبواب الفقر ..

اقتحم الخيالُ تلك الأبواب .التي تعاني الفقر.
وعلمنا أنَّها لاتزالُ تنتظرُ طارقاً ما ..يأتي بمالٍ ..أوبقايا طعام ..
إنِّها أبوابٌ تنتظرُ كل يومٍٍ زائرا ..
يحملُ لهم بعضَ أملٍ .. بأنّا لا زلنا بخير ..
أنَّا لا نزالُ بخير ..

اختكم
بسمة الحياة
المقدسية
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة ღ♥ بسمة الحياة ღ♥:

قلوبٌ فِي ضِيَافَةِ الحُزنْ
قلوبٌ أدمَاها الألمُ .. وأتعبَها النِسْيان ..
تركنُ تحتَ سطوةِ الفقرِ ..فيذيقُها أصنافاً مِن العذاب ..
يبللُهم الدمعُ على مشارفِ أبوابٍ صدئة ..
يستندون على جدارٍ متهرئويذوقون الصبرَ مراً علقَما ..!

هُـنا مع موعدٍ مع ألمٍ منْ نوعٍ آخر ..
صفحاتٌ امتزجتْ برحيقِ أرواحِهم الموحِشة البَاحثة
\عَن الأُنسِ , عن الأمل ,عن إحساسٍ يمْنعه كبرياءٌ يُقتَلُ كلَ يومٍ
على أعتابِ اللامبالاة يتلاشى أمامَ القسوة ..
ويلفظ أنفاسَه الآخيرة ..

الفقر كلمة مقيتة، كريهة تعافها النفوس ،وتشمئز منها القلوب،
أيا فقــر.. أتيتني تكبووتحبو..فعـشت حينا بين آهات قلبك.وأوتار خاطرك..
لأعرف أنك أكثرمن كلمة..
فالفاء من الفاقة..والقاف هي القسوة..والراء من الرثاثة.

وللاسف وهو متفشٍ في هذا العصر،،فبينما نجد أناساً يعيشون في ترف حياتي، يلعبون بالملايين وتقتلهم التخمة ،
نجد آخرين لا يكادون يجدون لقمة العيش وإن وجدوها كانت بشق الأنفس ،
يعيشون في أكواخ من الصفيح، بل وفي العراء يفترشون الأرض ويلتحفون السماء ،
يمزق أحشاءهم الجوع، ويهدُّهم المرض، يتجرعون مرارة الحاجة، وتغص حلوقهم بذلةالمسكنة.
إن للفقر أبناءً كثيرين .. وإن له صوت يعلو ويرتفع .. وهناك أذن لا تسمع و عين لا تبصر !

اين نحن من من عهدك ياعمر!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

جاءوه مرّة بالزكاة فقال أنفقوها على الفقراء والمساكين فقالوا ما عاد في أمة الإسلام فقراء ولا مساكين، قال فجهزوا بها الجيوش، قالوا جيش الإسلام يجوب الدنيا،قال فزوجوا بها الشباب ,فقالوا من كان يريد الزواج زوج، وبقي مال فقال اقضوا الديون على المدينين، قضوه وبقي المال,فقال انظروا في أهل الكتاب(المسيحيين واليهود) من كان عليه دين فسددوا عنه ففعلوا وبقي المال،فقال أعطوا أهل العلم فأعطوهم وبقي مال، فقال اشتروا به حباً وانثروه على رؤوس الجبال, لتأكل الطير من خير المسلمين

اذن ماللحل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لو وفر العمل واتيح للكل لما كنا نواجه هذا الداء ( اعطني بذرة لازرعها ولا تعطيني خبزا للاكله)
من هذا المنطلق لو استصلحت الاراضي وانشئت المصانع ووفرت الايدي العاملة لما وجدنا هماك من يحتاج لمد يد العون من الاخرين 0
حينما تعم البطالة ينتشر الوباء من فقرا وجرائم لماذا لايتم احتوائهم تحت مضله العمل 0
متى مانطلقنا من هذا الفكره لما وجد هذا الشبح القاتل (الفقر )

والامر الثاني لعلاج هذا الامر كفالة الموسرين من الأقارب الإسلام يجعل الأسرة وحدة متماسكة وما دام بعضها يرث البعض فجدير بها أن تمد الفقير منها بالنفقة فمثلا الابن ينفق علي الوالدين إذا كانا محتاجين .

وكما ان الاسلام كفل الحقوق والواجبات واوجب الزكاة والصدقات أمر الإسلام بالزكاة علي كل قادر للفقراء والمساكين


اضافة الى الحقوق من غير الزكاة ومنها حق الجار على جاره والاضحية في عيد الاضحى وكفارة اليمين وغيرها من الكفارات 0


-الصدقات الاختيارية فقد دعا إليها الإسلام ووعد من يقوم بها بالجزاء العظيم



انتهت الرحلة.. وانتهى وقوفي على أبواب الفقر ..

اقتحم الخيالُ تلك الأبواب .التي تعاني الفقر.
وعلمنا أنَّها لاتزالُ تنتظرُ طارقاً ما ..يأتي بمالٍ ..أوبقايا طعام ..
إنِّها أبوابٌ تنتظرُ كل يومٍٍ زائرا ..
يحملُ لهم بعضَ أملٍ .. بأنّا لا زلنا بخير ..
أنَّا لا نزالُ بخير ..

اختكم
بسمة الحياة
جميل ما كتبتي حبيبتي .. فقد قرأت موضوعك لم أقدر لا أرد عليك .. فموضوعك أعجبني فجزاك الله خيراً حبيبتي بسمة الحياة فأنتِ اسم على مسمى ..فبكلماتك الشافية قد تشفي قلوب الكثير بعد الله سبحانه وتعالى .. بارك الله فيك ..
محبة رسول الهدى




فقراء أفغانستان



أمه ماتت بسبب الجوع في أفريقيا


طوابير من الفقراء ينتظرون توزع عليهم لقمة العيش


قال أبوالحسن الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام:
((ماجاع فقير إلا بما متع به غني))

أيهما أحق بجائزة نوبل للسلام.. انجلينا جولي أم أوباما؟
محبة رسول الهدى
شكراً لكِ أختي الغاليه على هذا التذكير الطيب
جعله الله في ميزان حسناتكِ
وتقبلي ودي وشكري
محبة رسول الهدى
الماسة الحب


بما اني مشتركه راودتني اسئله وافكار فجمعتها

فشعرت الموضوع كانه نعبير بما في نفوس هؤلاء





الفقر كلمه تحوي كل المعاني البائسه واليائسه

الفقير يكون بلا مأوى بلا مسكن بلا مأكل بلا مشرب بلا ملبس بلا ....بلا....بلا.....

وقال تعالي في محكم تنزيله

"انما الصدقات للفقراء والمساكين ...."سورة التوبه 60

فسبحان الله

الايه ابتدات ما في الايه الصدقه تكون للفقراء ومن ثم المساكين

فالفرق بين المسكين

فالفقير فهم من لايملك مايسد حاجته ولا يقوى على كسب مايسدها

والمسكين من كان أخف حاجة من الفقير

فالفقير يمتحن في الدنيا مدى صبره على هذا الحرمان ويجازي في الاخره بدخول الجنه قبل الاغنياء ب 500 عام, وفي رواية مسلم بأربعين خريفا؟

والغني يمتحن بمدى تصدقه على هذا الفقير المحروم من كل شيء

فمثلا ان كان الغني يجاوره فقير فليساعده ويقف معه ويتصدق عليه ويعطيه من مال الله الذي اعطاه فهو مستئمن لهذا المال

وان لم يجاوره فسبل يسهل عليه لاعطائه ما هو عنده

فالله سبحانه وتعالى سيجازي هذا الغني باحسن ما عنده

فلماذا البخل

والانسان كلما يتصدق من ماله فهذه الصدقه ستنمي المال وتزيده

فالصدقه واخراج الزكوات ليست خاصه بالغني فقط

وانما لكل مستقدر الذي حالته تمون ميسوره

فهل يوجد من يريد ان ينمي المال ويزيد فيه

فالباب مفتوح فاليتصدق ......


ام المؤمنين عائشه رضي الله عنها تصدقت بما عندها ونسيت بان تبقى شي في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم

فالاولى على من انعم عليهم بان يؤدوا حق الله سبحانه وتعالى في المال وما عندهم فبذلك يؤدون حقوق العباد ومن ضمنهم الفقراء

ويؤسفني كل الاسف اذا حضرت وليمه عرس او ما شابه ذلك

يرمون الطعام بطريقه فضيعه فلماذا هذا البطر الم يعلموا هناك من لايجدون كسرة خبز

فالله الحمد والمنه على كل نعمه نحن نشعر ام لانشعر بها


الله يعطيك العافيه اخيتي


لطرحك لموضوع ملموس نراه في مجتمعنا



الصفحات 1  2 3  4 

التالي

مسير ام مخير

السابق

شروط وضع موضوعك هنا فى قسم الموضوعات المتميزةا ((( فاقرئيها )))

كلمات ذات علاقة
مسابقة , لنتسابق , منزل , الخ , القلب , سؤال