مجتمع رجيمالأخبار المصورة

ولربما هذا الحب مؤلم.

ولربما هذا الحب مؤلم.


تنظر باتجاه البحر كانت الأمواج تضرب ببعضها البعض ذكرى ذاك الشخص ذالك الشخص لا تزال في ذهنها كانت ع كل ذكرى تنهمر الدموع منها كان ذالك الشخص مميز جدا بالنسبة لها كانت تحاول ا تواسي نفسها وتنسي نفسها لكن دون جدوى بصوت خافت من جانبها: هل تتألمين؟بصوت مبحوح ومخنوق: نعم.:اذا لما تركته لغيرك؟كانت دموعها تنهمر من عينيها: وكيف لي ان لا اتركه كيف لي ان ابقى احبه كيف لي ان ابقى متعلقة به كيف لي ان اظل احلم به كيف؟: مالسبب لرفضك وترككي لهذا الحب اذا؟تتلفت ودموعها تنهمر من عينيها تريد التهربمن الإجابة وبصوت مبحوح :وكيف لي ان احب شخص اعز الناس واغلى الناس وصديقتي واختي وروحي تحبه كيف لي ان ابيعها لأجله كيف .بدئت تربت على كتفها كي تهدى لكن كانت تبكي وتجهش بالبكاء كان حب طفولتها صديقها وكل شيء كانت تحبه لكن شاءت الاقدار الا تجتمع به نعم لقد كان حب من طرف واحد وكان هذا الشيء المؤلم لها .
المصدر: منتديات بيت حواء من قسم: الأدب

,gvflh i`h hgpf lcgl>
كلمات ذات علاقة
ولربما , هذا , الحب , مؤلم.