مجتمع رجيمالمكياج و العناية بالجسم و الشعر والعطور

فوائد الألوفيرا للوجه

01-01-2018, 12:40 PM

الألوفيرا

وهو نبات عصاري معمر والمنتمي لعائلة الصباريات، ويصل طوله ل(4) أقدام، وتنمو أوراقه الرمحية والقاسية، والتي تشبه اللحمية ليصل طولها ل(36) بوصة، والمحتوية أجزاؤها الداخلية على هلام سميك، ويتم الاستفادة منه في علاج الحروق البسيطة، ويعيش ويتكاثر في المناطق الاستوائية مثل دول أمريكا اللاتينية كالولايات المتحدة والمكسيك وجنوب أفريقيا وجزر الكاريبي وفي بلاد شبه الجزيرة العربية، ويمكن زراعته في المنازل ذات المناخ الجاف والحار، ويتم استخدامه حالياً في صناعة العديد من مستحضرات التجميل والأدوية الطبية والعلاجية، حيث أنه يحتوي وبكثرة على الفيتامينات والمعادن والزيوت المضادة للفطريات والبكتيريا والفيروسات المسببة للالتهابات، والمعالجة للعديد من الأمراض الجلدية، وسنقدم فوائد الألوفيرا للوجه في هذا المقال.

فوائد الألوفيرا للوجه

يدخل في صناعة المستحضرات التجميلية والطبية مثل غسول الوجه وشامبو الجسم والكريمات المرطبة للجلد.
  • يستخدم في صناعة المستحضرات الطبية والتي تعالج الأمراض الجلدية، حيث تلعب دوراً مهماً بترميم الندوب والجروح بالوجه، وتساهم بنضارة وليونة الجلد وتحسين مظهره الخارجي.
  • يقلل من تهيّج البشرة، حيث يتميز باختراقه لأعماق الجلد ورفع مستوى الطاقة المساعدة بإنتاج وتجديد خلايا الوجه والجسم، ومحاربة مظاهر شيخوخة البشرة، ومنحها النقاء والشباب المتجدد.
  • يعالج مشكلة حبوب الشباب والبثور والرؤوس السوداء، ويخلص من حروق الجلد وتوحيد لون الوجه.
  • يفيد عصير الألوفيرا الطبيعي بدعم عملية ترميم خلايا البشرة، وفي تحسين أداء الدورة الدموية بالجسم.
  • يقي من مظاهر الشيخوخة المبكرة ويحارب علامات التقدم بالسن، وتحسين المزاج والنفسية لدى الإنسان، وذلك لاحتوائه على مادة الكولاجين الطبيعية التي تحافظ على شباب الوجه ونعومته ورطوبة البشرة والجسم.
  • يفيد بشكل خاص ذوي البشرة الدهنية، حيث يعمل على تغذيتها وترطيبها، وتنظيفها من الدهون الزائدة بها.
  • يفيد في تبريد وتهدئة البشرة الحساسة ومعالجة مشكلة الطفح الجلدي وتهيجها.
  • يدخل في صناعة وتركيب كريمات واقي الشمس، حيث يفيد هلام الألولفيرا في حماية الوجه من أشعة الشمس ومعالجتها.
  • يفيد في علاج آثار الصدفية والأكزيما بالوجه، وفي تهدئة الحكة بالجلد، والتخفيف من أعراض التحسس والإحمرار.
الآثار الجانبيةللألوفيرا
  • ينبغي أولاً استشارة الطبيب قبل البدء باستخدامه، وخصوصاً حبوب مكملات (الالوفيرا) الدوائية، والتي قد ينتج عن تناولها تفاعلات سلبية مع أدوية أخرى للشخص مثل أدوية القلب والكلى والسكري والملينّات وأدوية المنشّطات.
  • قد يؤدي تناول كميات كبيرة من عصير الأولفيرا إلى الإصابة بتقلصات بالبطن ومشكلة الإسهال أو الإمساك الشديد.
  • عدم وضع كريم الألوفيرا أو عصارته والتعرض المباشر للشمس الحارقة.
  • عدم تناوله لمدة طويلة أو فوق العام، حيث أنه قد يسبب كثرته سرطان القولون، وذلك لاحتوائه على مادة (الألوين) المسرطنة.
  • ابتعاد الأمهات الحوامل والمرضعات عن استخدامه أو تناوله خلال فترة الحمل والرضاعة.
  • التوقف عن استخدامه قبل موعد إجراء العمليات الجراحية على الأقل بأسبوعين، وذلك لتجنب حدوث نزيف وسيولة بالدم.
فوائد الألوفيرا للوجه .
كلمات ذات علاقة
فوائد , الألوفيرا , للوجه