التحقيقات تكشف عن تورط مانافورت وفلين بتكوين لوبي تركي بأمريكا

مجتمع رجيم الأخبار المصورة
ايه الحسينى
اخر تحديث

التحقيقات تكشف عن تورط مانافورت وفلين بتكوين لوبي تركي بأمريكا

التحقيقات تكشف عن تورط مانافورت وفلين بتكوين لوبي تركي بأمريكا

التحقيقات -9045تجري وزارة العدل الأمريكية تحقيقات حول اختراق الحكومة الروسية للانتخابات الرئاسية الأمريكية، وكشفت التحقيقات أن باول مانافورت مدير الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عمل مع شركة “Mercury” من أجل تكوين لوبي لصالح تركيا داخل الولايات المتحدة الأمريكية. وبحسب الملفات والمستندات التي فتحتها وزارة العدل الأمريكية في ملف اختراق المخابرات الروسية للانتخابات الأمريكية، يوم الإثنين الماضي، فإن مايكل فلين مستشار الأمن القومي السابق للرئيس ترامب، ومن بعده مدير الحملة الانتخابية لترامب باول مانافورت، ونائبه ريك غايتس، عملوا ضمن فعاليات اللوبي الذي عمل لصالح تركيا داخل الولايات المتحدة الأمريكية، وفقاً لما ذكرته صحيفة “زمان” التركية اليوم الأربعاء.


وينص القانون الأمريكي على أن العاملين في شركات اللوبي ويتابعون فعاليات وأنشطة الدول الأجنبية داخل الولايات المتحدة الأمريكية، عليهم أن يسجلوا أنفسهم على أنهم عاملين أجانب.

وقامت شركة “Mercury” بتسجيل نفسها على أنها شركة أجنبية من أجل متابعة فعاليات وأنشطة اللوبي الذي يعمل لصالح تركيا داخل الولايات المتحدة الأمريكية.

واعترف مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق مايكل فليين، أنه كان على اتصال بالحكومة التركية خلال فترة الحملة الانتخابية للرئيس ترامب، وأنه قدَّم الاستشارة في ضوء التعليمات والتوجيهات التي حصل عليها من الحكومة.

وبحسب تصريحات واعترافات فلين، فإن مجموعة “Flynn Inter Group” عقدت اتفاقاً مع شركة “Inovo” للاستشارات في هولندا التي يمتلكها رئيس مجلس الأعمال التركي الأمريكي أكيم ألبتكين.
المصدر: مجتمع رجيم


hgjprdrhj j;at uk j,v' lhkht,vj ,tgdk fj;,dk g,fd jv;d fHlvd;h


التالي
السابق