مجتمع رجيمأرشيف رجيم

أغرب حاجة اتصورها رجل لم يدفن زوجته ايش سوا بها




ماتت زوجته وحول جثتها الى طاولة










كلنا نعرف المقولة المعروفة"إكرام الميت دفنه"..
لكن يبدو أن البعض يفضل غير ذلك و حتي أنهم يفضلون الاحتفاظ بجثث موتاهم و وضعها في المنزل علي شكل تحفة أو من شكليات التحف المنزلية..

و هؤلاء البشر عقولهم مريضة أظن و في راحة..و يحبون التظاهر و ليس معناه حبهم لمن ماتوا لهم..

كل هالمقدمة التي أقدمها لكم من أجل خبر جاءني في رسالة علي الميل الخاص بي..

إليكم الخبر المصحوب بصورة قد تكون غريبة بعض الشئ

جيف رجل أمريكي من أريزونا عمره 32 سنه
ماتت زوجته لوسي في عمر 29 سنة بسبب مرض خلقي في القلب
و كانت آخر كلماتها لزوجها ' سنلتقي في الجنة '
لكن لم تساعـد هذه الكلمات في تخفيف مصابه و تعـزيته
و أثناء جنازتها .. قرر جيف أن يصطحب لوسي معه للمنزل
فأخذ إذن من السلطات الرسمية بالاحتفاظ بجثـتها داخل منزله
و وافقت السلطات على هذا الطلب رغم غـرابته !
يقول جيف : أنا أفضل الاحتفاظ بلوسي داخل منزلي
على أن تكون في حفرة سبعة أقدام تحت الأرض
لقد كانت لوسي صاحبة روح مرحة و تحب النكتة
لذا سوف تسر جداً بكونها أصبحت ( طاولة القهوة ) في منزلي !
و قد اشترى جيف نوعية خاصة من الزجاج
الذي يمنع تعـفـن الجسد الميت لصنع هذه الطاولة
و يقول : لقد كلفني ذلك قرابة 6 آلاف دولار لكن الأمر يستحق ذلك فعلاً.
بعـض الخوافـين من أصدقاء جيف و أقاربه توقـفـوا عن زيارته
لكن أصدقاءه الحقيقيين احترموا قراره و استمروا في زيارتهم له
بل إن بعـضهم يعـلق قائلا إنها قطعة أثاث جميل.





واليكم الصورة






[BIMG]http://img102.herosh.com/2010/04/12/935259169.jpg[/BIMG]









أستغفر الله العظيم علي هؤلاء البشر و علي أفعالهم..
أرجو منك التفاعل و أن تقدم كلا منا كلمة و رأي في هالخبر الغريب جدااااا
ومن الحب ما ...جنن
الله يعين هالبشر على عقولهم...يسلمو حبيبتي حبوبة
اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة ام فرح وجودي:
ومن الحب ما ...جنن
الله يعين هالبشر على عقولهم...يسلمو حبيبتي حبوبة



[BIMG]http://img103.herosh.com/2010/04/13/962876972.gif[/BIMG]


الحمدلله على نعمة العقل


الله لا يبلاانا


:)

لله في خلقه شئون أشعر إن الإنسان يأتي بالغريب لكي يشتهر تقبلي مروري ودمت بخير
مشكورة على الموضوع
والحمدللة على بعمة الاسلام
1 2  3  4  ... الأخيرة
كلمات ذات علاقة
أم , أغرب , اتصورها , ايش , بها , حاجة , حيـن , رجل , سوا , زوجته