الحمد لله الذي انعم علينا بـ Google الذي اغنانا عن كثرة السؤال لحمله سماء الابداع

مجتمع رجيم / الموضوعات المميزه فى الحاسب و الانترنت
um rawan
اخر تحديث
الحمد لله الذي انعم علينا بـ Google الذي اغنانا عن كثرة السؤال لحمله سماء الابداع

Google الابداع goodmorning200012yh5
Google الابداع x30xezb1ghk7px0paxy.


Google الابداع 235.jpg


Google الابداع images?q=tbn:ANd9GcT

Google الابداع images?q=tbn:ANd9GcR


From Wikipedia, the free encyclopedia
This article is about the corporation. For the search engine, see Google Search. For other uses, see Google (disambiguation).



Google Inc. is an American multinational public corporation invested in Internet search, cloud computing, and advertising technologies. Google hosts and develops a number of Internet-based services and products,[6] and generates profit primarily from advertising through its AdWords program.[3][7] The company was founded by Larry Page and Sergey Brin, often dubbed the "Google Guys",[8][9][10] while the two were attending Stanford University as Ph.D. candidates. It was first incorporated as a privately held company on September 4, 1998, and its initial public offering followed on August 19, 2004. The company's stated mission from the outset was "to organize the world's information and make it universally accessible and useful",[11] and the company's unofficial slogan – coined by Google engineer Paul Buchheit – is "Don't be evil".[12][13] In 2006, the company moved to their current headquarters in Mountain View, California.
Google runs over one million servers in data centers around the world,[14] and processes over one billion search requests[15] and about twenty-four petabytes of user-generated data every day.[16][17][18][19] Google's rapid growth since its incorporation has triggered a chain of products, acquisitions, and partnerships beyond the company's core search engine. The company offers online productivity software, such as its Gmail e-mail software, and social networking tools, including Orkut and, more recently, Google Buzz. Google's products extend to the desktop as well, with applications such as the web browser Google Chrome, the Picasa photo organization and editing software, and the Google Talk instant messaging application. Notably, Google leads the development of the Android mobile phone operating system, used on a number of phones such as the Nexus One and Motorola Droid. Alexa lists the main U.S.-focused google.com site as the Internet's most visited website, and numerous international google sites (google.co.in, google.co.uk etc.) are in the top hundred, as are several other Google-owned sites such as Youtube, Blogger, and Orkut.[20] Google is also BrandZ's most powerful brand in the world.[21] The dominant market position of Google's services has led to criticism of the company over issues including privacy, copyright, and censorship.[22][23]

Google الابداع images?q=tbn:ANd9GcS

شركة جوجل أو غوغل أو قوقل أو كوكل (بالإنكليزية: Google) هي شركة عامة أمريكية تربح من العمل في مجال الإعلان المرتبط بخدمات البحث على الإنترنت وإرسال رسائل البريد الإليكتروني.
يضاف إلى ذلك توفيرها لإمكانية نشر المواقع التي توفر معلومات نصية ورسومية في شكل قواعد بيانات وخرائط على شبكة الإنترنت وبرامج الأوفيس وإتاحة شبكات التواصل الاجتماعي التي تتيح الاتصال عبر الشبكة بين الأفراد ومشاركة أفلام وعروض الفيديو، علاوةً على الإعلان عن نسخ مجانية إعلانية من الخدمات التكنولوجية السابقة. يقع المقر الرئيسي للشركة، والذي يحمل اسم جوجل بليكس، في مدينة "ماونتن فيو" بولاية كاليفورنيا. وقد وصل عدد موظفيها الذين يعملون دوامًا كاملاً في 31 مارس عام 2009 إلى 20,164 موظفًا. تأسست هذه الشركة على يد كل من "لاري بيدج" و"سيرجي برن" عندما كانا طالبين بجامعة "ستانفورد". في بادئ الأمر تم تأسيس الشركة في الرابع من سبتمبر عام 1998 كشركة خاصة ملك لعدد قليل من الأشخاص. وفي التاسع عشر من أغسطس عام 2004، طرحت الشركة أسهمها في اكتتاب عام ابتدائي، لتجمع الشركة بعده رأس مال بلغت قيمته 1.67 بليون دولار أمريكي، وبهذه القيمة وصلت قيمة رأس مال الشركة بأكملها إلى 23 بليون دولار أمريكي. وبعد ذلك واصلت شركة Google ازدهارها عبر طرحها لسلسلة من المنتجات الجديدة واستحواذها على شركات أخرى عديدة والدخول في شراكات عديدة جديدة. وطوال مراحل ازدهار الشركة، كانت ركائزها المهمة هي المحافظة على البيئة وخدمة المجتمع والإبقاء على العلاقات الإيجابية بين موظفيها. ولأكثر من مرة، احتلت الشركة [1] في تقييم لأفضل الشركات تجريه مجلة "فورتشن" كما حازت بصفة أقوى العلامات التجارية في العالم [2] تجريه مجموعة شركات Millward Brown. وتصف شركة Google مهمتها على النحو التالي:

“ Google's mission is to organize the world's information and make it universally accessible and useful. ”
—Google, Corporate Information[3]

Google الابداع images?q=tbn:ANd9GcS
لقد اتخذت الشركة شعارًا غير رسمي لا تكن مصدر أذى لغيرك حيث وضعه أحد الموظفين السابقين ويُدعى Paul Buchheit، وهو أيضًا أول مهندس لبرنامج Gmailفي [4].[5][6][7].[8] ومن بين الانتقادات التي وجهت لشركة Google تلك المنطوية على مخاوف بشأن خصوصية المعلومات الشخصية للمستخدمين وحقوق الطبع والنشر ومراقبة المطبوعات وعدم استمرار الشركة في تقديم خدماتها.
نبذة تاريخية عن الشركة



استخدمت شركة Google عندما قامت بعملية تجديد وحدات الخدمة الخاصة بالإنتاج بها لأول مرة أجهزة كمبيوتر غير باهظة كما كانت تتسم هذه العملية بعدم الدقة لدرجة كبيرة.
في يناير من عام 1996، كانت بداية شركة Google في صورة مشروع بحثي بدأه "لاري بيدج" وسرعان ما شارك فيه "سيرجي برن"، وذلك حينما كانا طالبين يقومان بتحضير رسالة الدكتوراه بجامعة "ستانفورد" بولاية كاليفورنيا.[9] لقد افترضا أن محرك البحث الذي يقوم بتحليل العلاقات بين مواقع الويب من شأنه أن يوفر ترتيبًا لنتائج البحث أفضل من ذلك الذي توفره أي أساليب متبعة بالفعل والتي تقوم بترتيب النتائج حسب عدد مرات ظهور المصطلح الذي يتم البحث عنه داخل الصفحة.[10] وكان قد أطلق على محرك البحث الذي قاما بإنشائه اسم "BackRub" لأن النظام الخاص به كان يفحص روابط العودة الموجودة بال من أجل تقييم درجة أهمية ال.[11]. ثم[12]، وكان هناك محرك بحث صغير اسمه "Rankdex" يحاول بالفعل البحث عن استراتيجية مماثلة.[13]
ومن منطلق اقتناع "بيدج" و"برن" بأن الصفحات ـ التي تتضمن روابط تشير لصفحات أخرى ذات صلة ـ هي الصفحات الأكثر ارتباطًا بعملية البحث، قام كلاهما باختبار فرضيتهما كجزء من الدراسات التي يقومان بها، ومن ثم وضعا أساس محرك البحث الخاص بهما. ولقد استخدم محرك البحث آنذاك الويب الخاص بجامعة "ستانفورد" مستخدمين النطاق google.stanford.edu.[14] وفي 15 سبتمبر عام 1997 تم تسجيل ملكية google.com، وفي الرابع من سبتمبر عام 1998 تم تسجيل الشركة باسم Google Inc. وكان مقرها مرآب سيارات بمنزل أحد أصدقاء "برن" و"بيدج" في مدينة "مينلو بارك" بولاية كاليفورنيا. وقد بلغ إجمالي المبالغ المبدئية التي تم جمعها لتأسيس الشركة الجديدة تقريبًا 1.1 مليون دولار أمريكي، ويشمل هذا المبلغ الإجمالي شيكًا مصرفيًا قيمته 100,000 دولار أمريكي حرره Andy Bechtolsheim أحد مؤسسي شركة "Sun Microsystems". شركة [15]. وفي مارس عام 1999، نقلت الشركة مقرها إلى مدينة "بالو أولتو" وهي المدينة التي شهدت بداية العديد من التقنيات الأخرى البارزة التي ظهرت في إقليم "سيليكون فالي".[16].[16] وبعد أن اتسعت الشركة بسرعة بحيث لم يكفها امتلاكها لمقرين، قامت في عام 2003 بتأجير مجموعة من المباني من شركة Silicon Graphics (SGI) في مدينة "ماونتن فيو" وعنوانها هو 1600 Amphitheatre Parkway.[17].[17] ومنذ ذلك الحين ظلت الشركة في هذا المكان وعرفت باسم Googleplex (مستمد من الاسم googolplex). وفي عام 2006، اشترت شركة Google مجموعة المباني من شركة Silicon Graphics مقابل 319 مليون دولار أمريكي.[18]. وقد لاقى محرك البحث Google إقبالاً هائلاً من مستخدمي الإنترنت الذين أعجبهم تصميمه البسيط ونتائجه المفيدة.[19].[19] وفي عام 2000، بدأت شركة Google تبيع الإعلانات ومعها الكلمات الأساسية للبحث [9] وكانت الإعلانات تعتمد على النصوص لكي لا تكون الصفحات مكدسة ويتم تحميلها بأقصى سرعة.[9] وكانت الكلمات الرئيسية يتم بيعها اعتمادًا على كل من عروض الأسعار وتقدير مدى فاعلية الإعلانات، وبدأت عروض الأسعار بسعر 0.05 دولار أمريكي لكل مرة نقر يقوم بها المستخدم على الإعلان.[9] ولقد كانت شركة Goto.com الشركة الرائدة في هذا الأمر (هذه الشركة كان قد أعيد تسميتها مؤخرًا بالاسم Overture Services قبل أن تستحوذ عليها شركة Yahoo! وتعاد تسميتها بالاسم Yahoo! Search Marketing).[20].[21].[22][22] وشركة Goto.com عبارة عن شركة إعلانات تابعة أنشأها "بيل جروس" وكانت أولى الشركات التي نجحت في تقديم خدمة البحث المعتمدة على سداد مبلغ مالي مقابل تحديد ما يتم البحث عنه. وكانت شركة Overture Services قد قامت في وقت لاحق بمقاضاة شركة Google بسبب قيامها من خلال خدمة AdWords بانتهاك براءة اختراعها لخاصيتي المزايدة وسداد مبلغ مالي معين مقابل كل مرة نقر على الإعلانات. وقد تم تسوية القضية خارج ساحة القضاء، حيث اتفقت شركة Google على أن تخصص لشركة Yahoo أسهم عادية بها مقابل الحصول على ترخيص استخدام دائم للخصائص السابقة. وبالتالي [23] وازدهرت شركة Google في استقرار محققة الأرباح والإيرادات في الوقت الذي فشل فيه منافسوها في سوق الإنترنت الجديد.[9] نشأ الاسم "Google" من خطأ شائع في نطق كلمة "googol"، [24] "[25] وتشير هذه الكلمة إلى الرقم 10100 (الرقم 1 يليه مائة صفر). وجدير بالذكر أنه لما أصبح استخدام الفعل "google" شائعًا، تمت إضافته إلى قاموس Merriam Webster Collegiate Dictionary ,وقاموس Oxford English Dictionary في عام 2006، شارحين معناه على النحو التالي: "استخدام محرك البحث Google في الوصول إلى المعلومات على شبكة الإنترنت." [26][27] " وفي الرابع من سبتمبر عام 2001، تم منح براءة اختراع لجزء من آلية التصنيف والترتيب الخاصة بشركة Google (آلية (PageRank.[28][28] وقد تم نسب براءة الاختراع رسميًا لجامعة "ستانفورد" ومنح "لورنس بيدج" لقب المخترع.
بنتـ ابوها
تسلم ايدينك حبيبتي ام روان
على طرحك الرااائع
مميزه حبيبتي دووم يااارب
الف مبروك الوسام تستاااهلي
رووعــــــه
randoda


تسلمى يا سكر فعلا جوجل روووووعة بيساعدنا كتييييير


طالبة الفردوس

um rawan
class="quote">اقتباس : المشاركة التي أضيفت بواسطة بنتـ ابوها:
تسلم ايدينك حبيبتي ام روان
على طرحك الرااائع
مميزه حبيبتي دووم يااارب
الف مبروك الوسام تستاااهلي
سلمتي ياروعه
تطرح سيائتك
ميزك ربي بالتقوي
تتوسمي بالخير
شكرا
الصفحات 1 2  3  4 

التالي

خلفيآت خيآلية روعـــه ][ حملة سماء الإبداع ][

السابق

ديزاينات لاب توبات روعه لحمله سماء الابداع

كلمات ذات علاقة
أمه , لحمله , الابداع , الذي , الحمد , السؤال , اغنانا , انظم , بـ , google , سماء , علينا , عن , كثرة