مجتمع رجيمالموضوعات المميزه فى الحمية والرشاقة والرجيم

فوبيا أو رهاب الطعام ماذا تعرف عنه








مرض الرهاب أو الفوبيا Phobia هو مرض نفسي ويعني الخوف الشديد والمتواصل من مواقف أو نشاطات أو أجسام معينة أو أشخاص. هذا الخوف الشديد ...


مع الإقبال على تناول ما لذا وطاب من انواع الطعام بأصنافه بأشكاله وألـوانه المخـتلفة قد يبدو من العجيب أن يكون هناك من يخافون الطعام فيما يُعرف فوبيا الـطعام Cibophobia ويُعد هذا النوع من الفوبيا مركبا ومضـللا إلى حد ما حيث يخطيء الاختصاصيين في تشخيصه والخلط بينه وبين القهم العصبي ( فقدان الشهية العصبي ) لاعراض المُصاب عن الطعام في كلا الحالتين.

وعرف القهم العصابي بأنه اضـطراب يتسبب ببذل المصاب لمجهود مفرط للحفاظ على وزنه و بمستويات تقـل عما هو ملائم لطوله وعمره .ويذكر أن مـصابي هذا الاضطراب يتعمدون الى تجويع أنفسهم بـدرجة كبيرة وممارسة التمارين الرياضية بشكل مفرط لتخفيف أوزانهم أو الحد من زيادتها .


يشار إلى أن القهم العصابي ليس متعلقا بالطعام بحد ذاته، بل هو متعلق بقيام المصاب بربط النحافة بقيمة الذات. أما مصابوا رهاب الطعام فيخافون الطعام نفسه، أي أن الشخص معرض للإصابة بكلا الاضطرابين في وقت واحد.


تتميزأعـراض فـوبيا الطعام لكونها صعبة الإدراك ، وخاصة مع انتشار السلوكيات الوسواسية والخاطئة المتعلقة بالصـحة والرشاقة وتتمثل الأعراض بما يلي :


اولاً- تجنب أطعمة معينة بشكل كامل، وذلك لاعتقاد المصاب بأنها تتسبب بأذى وبشكل مفرط ولذلك يُعد الحليب والميونيز من أكثر الأطعمة التي يتجنبها مصابو الرهاب المذكور .


ثانياً - الاهتمام الزائد عن المعتاد بتواريخ انتهاء الأطعمة اذ يعمد المصابين الى شم رائحة الطعام وتفحصه بحرص ودقة مفرطين عند اقتراب تاريخ انتهائه.


ثالثاً- الاهتمام المفرط بمدة طهي الطعام لدرجة قد تسبب بحرق أو جفاف المرق عنه وخاصة لمن يتجنبون اللحوم .


رابعاً - اتباع سلوكات معينة خاصة باعداد الطعام وغالباً ما تتركز على المطاعم اذ يتم اعداد الطعام بشكل بعيد عن عين المُصاب ومن السلوكيات المرافقة للرهاب تجنب تناول الطعام في مطاعم معينة , رفض تناول المأكوﻻت البحرية بعيدا عن الساحل أو التخلص من الطعام بعد مرور 24 ساعة على تحضيره.

تصاحب الاصابة برهاب الطعام عدد منالمشاكل و المُضاعفات التي تؤثر على طبيعة حياة المُصاب حيث أن عدم خضوعه للعلاج قد يتسبب باضطرابات سلوكية وسواسية وتزداد مع مرور الوقت قائمة المأكولات التي يتجنبها المصاب بشكل قد يؤثر على صحته اذ يُفضل حرمان نفسه من الطعام بشكل يؤثر على صحته ويرافقه اصابته بالضعف , الدوار وسرعة الانفعال .


ومع تزايد هذا الاضطراب، يصبح من الصعب على المصاب تناول الأطعمة في المطاعم فتواجد الأطعمة المحظورة حوله قد تجعله يبكي أو يرتجف أو يصاب بأعراض جسدية أخرى.


أما عن علاج فوبيا او رهاب الطعام فتتعدد الخيارات العلاجية للمصاب، أهمها العلاج المعرفي السلوكي الذي يهدف الى تعديل معتقدات المصاب وسلوكاته المتعلقة بالطعام . فضلا عن ذلك، فهناك أساليب أخرى متعددة تهـدف إلى تحسين علاقة المصاب بالطعام، منها العلاج الدوائي والعلاج بالنوم الإيحائي .


يعد التثقيف بشأن أهمية تنـاول الطعام والأسباب الحقيقية لانتقال بعض الأمراض عبر الطعام أمرا مهما على المدى البعيد، غير أن الخطوة العلاجية الأولى لهذا الاضطراب يجب أن تكون بالسيطرة على عنصر الخوف من الطعام.




1- نظرية التحليل النفسي التي تربط حالة الرهاب بالخوف من الاخصاء والذي مصدره مرحلة الطور الاوديبي (Oedipal phase).


2- النظرية السلوكية والتي تنسب الرهاب لوضع صعب حدث في الماضي، والمتعلق بمسبب الرهاب، لتقليد حالة رهاب مشابهة موجودة عند احد افراد الاسرة، او لتلقي معلومات عن عامل مسبب للرهاب



ان علاج الخوف المقبول حاليا، للاشخاص الذين يعانون من الرهاب، هو العلاج السلوكي المعرفي (التفكيري) (behavioural - cognitive) قصير الامد.




دمتم بحفظ الله ورعايته

موضوع رائع
مفيد جدا
لا حرمنا من قلمك المبدع
دائما منورانا بمرورك الغالي
بارك الله فيك
اسعدني مرورك نور الموضوع بوجودك
[

كل الشكر والامتنان
على روعه موضوعك
وروعـه مانــثرت
وجماليـه طرحـك
1 2 
كلمات ذات علاقة
ماذا , الطعام , تعرف , رهاب , عنه , فوبه