كيف يمكن تنسيق الوان الملابس

يعد تنسيق الوان الملابس نوعا من انواع الفنون التطبيقية والتي تربط ما بين علم الجمال النظري والفنون النفعية ، ويجب علينا قبل الولوج في هذا النوع من...

مجتمع رجيم / الأزياء و الأناقة
ندى اسامه
اخر تحديث
كيف يمكن تنسيق الوان الملابس

يعد تنسيق الوان الملابس نوعا من انواع الفنون التطبيقية والتي تربط ما بين علم الجمال النظري والفنون النفعية ، ويجب علينا قبل الولوج في هذا النوع من الفنون ان نتفهم العلاقة ما بين علم الجمال والفن النفعي وما هما قبل الولوج في موضوع تنسيق الوان الملابس ، ذلك لأنها تعتبر الأساس والقاعدة المتينة في طريقة تنسيقنا لألوان ملابسنا . ولنبدأ الآن بالمقصود بعلم او فن الجمال النظري والذي ينطلق من نظريات الجماليات اللونية المتعددة والتي تعطينا اذا ما قمنا بتطبيقها احساسا بالجمال ومن هذه النظريات واهمها نظرية انسجام الالوان ونقصد بها تقارب الالوان فيما يعرف بدائرة الالوان ومن امثلتها الالوان (الأصفر والأحمر والبرتقالي ) او مجموعة الألوان (الأزرق والأخضر والفستقي)، ومن هذه النظريات الجمالية ايظا نظرية تدرج اللون الواحد كاللون البني وترجاته او مشتقاته من الألوان من مثل البني الغامق والبني المتوسط والفاتح والصحراوي ، او اللون الازرق وتدرجاته من مثل الازرق الغامق والفاتح والسماوي. هذا فيما يخص علم الجمال وهو الاقرب الى الفنون البصرية من رسم ولون وزخرفة وغيرها ، اما عن الفنون النفعية فهي تلك الفنون التي توائم ما بين الفنون البصرية او الجمالية كما ذكرنا سابقا وحاجة الانسان وبيئته التي هو مرتبط بها بالدرجة الاولى ونظرة مجتمعه لمفهوم جمالية الألوان وتنسيقها وبالتالي مدى نفعها لهذا الانسان ، وبمعنى آخر ادق مثلا في بعض المجتمعات يميل الانسان فيها بحكم تنشئته ومجتمعه الى الالوان الحارة كاللون الاحمر والاصفر ومشتقاتهم نظرا لطبيعة مناخ هذه البلدان الحار وبالتالي تعتبر هي مقياس الجمال لدى المجتمعات الافريقية مثلا ، في المقابل نرى في المجتمعات الاوروبية ميلا الى الالوان البارده كاللون الازرق وتدرجاته كاللون الكحلي والازرق السماوي وذلك نظرا لطبيعة البلدان الاوروبية ومناخها الذي يمتاز بالبرودة والثلوج ، اما في مجتمعاتنا العربية فنرى ميلا نحو الألوان الحارة مع عدم اهمال الألوان الباردة وذلك نتيجة لطبيعة البلاد العربية ومناخها وجغرافيتها الصحراوية ، فالانسان كما يقولون ابن بيئته . يبقى هنالك عامل آخر مهم جدا وهو مدى الذائقة او التذوق الفني لدى الشخص وطبيعة بشرته (سمراء - بيضاء - حنطية) كذلك بقة المواصفات الجسدية لهذا الشخص كالطول والحجم ولون الشعر كذلك لون العينين . فعلى سبيل المثال لا الحصر الشخص ذو البشرة السمراء يجب ان يختار الألوان الباردة او الفاتحة الباردة كالأزرق السماوي او الني الفاتح جدا والقريب من الألوان الباردة وذلك لاعطاء انطباع بتفتيح البشرة والانسجام اللوني الذي يحقق كما ذكرنا سابقا الجمالية اللونية للملابس المرتبطة بالفن النفعي. ام الشخص ذو البشرة البيضاء يجب ان يختار الالوان الحيادية والقريبة من الأوان البارة والحارة على حد سواء وذلك لانها الانسب في ضوء طبيعة بشرته. واخيرا فكما نرى فأن تنسيق الوان الملابس يرتبط بعوامل متعددة كما ذكرت سابقا.وهي - بيئة الانسان ومجتمعه ومفهومهم لجمالية الالوان. - مدى تفهم الانسان للعلاقة بين الفنون الجمالية النظرية والفنون النفعية التطبيقية. - التذوق الفني ومدى تذوق الالوان لدى الشخص . عموما فما هو جميل في مجتمع ما ليس شرطا ان يكون جميلا في مجتمع آخر فالناس أذواق كما يقولون .


لولو اسيل
شكرا اختي ع الموضوع المهم و المفيد....تسلمي ندوش
اغاريد & رجيم
مشكورة عزيزتي على المعلومات
الممميزززززة
كلك ذوق
واكيد بانتظار المزيد من مواضيعك المميزة المفيدة
ودي و احترامي
اخلاص لله
طرح قيم بارك الله فيك

التالي
السابق