تحذير من ارتفاع وتيرة اعتقال إسرائيل للأطفال

مجتمع رجيم / الأخبار المصورة
ايه الحسينى
اخر تحديث
تحذير من ارتفاع وتيرة اعتقال إسرائيل للأطفال

إسرائيل -8058قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، اليوم الإثنين، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي زادت من وتيرة اعتقالها للأطفال الفلسطينيين في الضفة الغربية، بعد حملة اعتقالات شنتها في قرية النبي صالح قضاء مدينة رام الله في الضفة الغربية. وأضافت الهيئة في بيان لها، “نحذر من ارتفاع وتيرة الاعتقالات في صفوف الأطفال الفلسطينيين، والتي أضحت نهجاً ثابتاً يمارسه الاحتلال كل يوم في بطريقة وحشية وغير إنسانية”.

وتابعت، أن “حملة الاعتقالات التي نفذت فجر اليوم في قريتي النبي صالح ودير نظام شمال رام الله، وطالت 9 مواطنين غالبيتهم من الأطفال، تكشف مدى انحطاط هذه السياسة وهذه الممارسات من قبل جنود الاحتلال، الذين تظهر عليهم كل ملامح الحقد والعنصرية”.


وأوضحت أن المعتقلين، هم “الطفل الجريح محمد فضل تميمي 15 عاماً، وشقيقه تميم فضل تميمي 17 عاماً، الطفل صهيب سميح تميمي 14 عاماً، وأحمد سامي تميمي 19 عاماً، ومؤيد حمزة تميمي 17 عاماً، ومحمد مجاهد تميمي 15 عاماً، وأمجد عبد الحفيظ تميمي 28 عاماً، عمر صالح تميمي 29 عاماً، اسلام صالح تميمي 21 عاماً، ووئام إياد التميمي 17 عاماً”.

وطالبت الهيئة، بضرورة التحرك على كل المستويات لفضح هذه الجريمة المستمرة، داعية الصليب الأحمر وكافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية تحمل مسؤولياتها الكاملة تجاه الشعب الفلسطيني وأطفاله.

وأشارت تقارير فلسطينية، صدرت في وقت سابق، أن 60% من القاصرين المعتقلين يتعرّضون للتعذيب الجسدي والنفسي من خلال عدة أساليب منها اعتقالهم في ساعات متأخرة من الليل، والاعتداء عليهم بالضرب، وتهديدهم وانتزاع الاعترافات منهم تحت الضغط، وإبقائهم دون طعام وشراب لساعات، وإخضاعهم للتحقيق لفترات طويلة، وتوجيه الشتائم والألفاظ البذيئة بحقهم.

التالي
السابق