عزيزتي الأم هذه عطاءات خاطئة انتبهي بعدم ممارستها ؟!

مجتمع رجيم / الأمومة و الطفولة
عبير ورد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عزيزتي الأم في بيت إحدى الأسر كان الزوج يرى زوجته منهكة القوى فسألها عن السبب ؟

فقالت بنبرة حزينة : إن متابعتها المستمرة للأولاد هي السبب

حيث يرفضون أن ينجزوا أي شيئ دون أن تشرف عليهم وتدير كل تحركاتهم مهما كانت بسيطة فهم لا يستيقظون


للذهاب للمدرسة إلا إذا أيقظتهم مرارا وتكرارا ولا يتناولون الطعام إلا إذا أطعمتهم وألححت عليهم حتى أنني أشكوا صداعا وقلقا منهم ولا استطيع الراحة في النوم
خشية أن ينسى أحدهم شيئا فقرر الزوج أن يجمع الأسرة ذات مساء وحينما كان ذلك قال الأب لأبنائه: ساسألكم
عدة أسئلة وعلى الجميع أن يجيب وفق قدرته وبصدق فهب الأبناء هاتفين : بالطبع ياأبي
فسأل الأب الأولاد:
من منكم يستطيع أن يستيقظ صباحا باستخدام المنبه ودون أن ينتظر والدته لتوقظه بنفسها؟
فرفعوا كلهم أيديهم
ثم سألهم : من منكم يستطيع أن يرتدي ويعد ملابسه وحده؟
فرفعوا جميعا أيديهم مرة أخرى
فسألهم : من منكم يستطيع أن يتناول إفطاره قبل أن يذهب للمدرسة؟
فرفعوا أيديهم جميعا مرة ثالثة
فسالهم: من منكم يستطيع أن ينجز كل هذا في توقيت مناسب ليذهب بعد ذلك للمدرسة وحده؟
فرفعوا كلهم أيديهم
بعد ذلك نظر الزوج لزوجته وقال: أرأيت ؟!
كلهم يمكنهم القيام بهذه المهام دون ان تضطري لإنهاك نفسك والمبالغة بمتابعتهم اتركيهم ومكنيهم لفعل
ذلك بمفردهم قد يتعرضون لخطأ اثناء تطبيقهم لذلك لكن ذلك سيجعل منهم إيجابيين بسعادتهم باعتمادهم على أنفسهم
عزيزتي الأم إن المشكلة الأساسية أنك لا تثقين بهم وتخافين عليهم اكثر من اللازم وهذا هو السبب الحقيقي لتعبك وقلقك المستمر طيلة يومك
عزيزتي الأم
{ إن الذي لا يضع ثقته في الآخرين لن يجدهم أبدا أهلا للثقة }
ودمتم بخيرممارستها ninja.gif
سحر هنو
|| (أفنان) l|


مشكورة اختى على الموضوع والطرح المتميز
وجزاك الله عنا خير
وننتظر منك الجديد

emanny1
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
♥♥♥..تـرتيـل ..♥♥♥
عبير
عبير ورد
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . غالياتي لمروركن الكريم ودمتن بخير
الصفحات 1 2 

التالي

أثبت بحث حديث أن الأطفال يشعرون بأنهم محبوبون 0000 ؟!

السابق

الرسول صلى الله عليه وسلم إذا أفصح من بني عبدالمطلب علمه هذه الآية ؟!

كلمات ذات علاقة
ممارستها , اممم , انتبهي , بعدم , خاطئة , عزيزتي , عطاءات , هذه