مجتمع رجيمالحمية و الرشاقة و الرجيم

كيف تطورون مهارات طفلكم اللغوية خلال سنواته الأولى!

واحدة من أجمل اللحظات عند الوالدين هي عندما ينطق طفلهم كلماته الأولى، إلا أن الأمر لا يتوقف عند ترك الأطفال يتعلمون الكلام لوحدهم، حيث يجب على الوالدين تطوير المهارات اللغوية عند أطفالهم في مراحل الطفولة المختلفة، وفيما يلي سنتحدث عن طرق ستساعدكم على تطوير مهارات الكلام والتحدث عند أطفالكم.

خلال 12 شهر الاوائل من حياة طفلكم

تحدثوا مع طفلكم



إنها لمتعة كبيرة التحدث مراراً ومراراً مع طفلكم ومراقبة ردود أفعاله وانتظار رده وتجاوبه.

تجاوبوا مع اشاراته

حين يكبر طفلكم يبدأ باستخدام الإيماءات، يمكنكم الرد على محاولاته للتواصل. على سبيل المثال، إذا كان طفلكم يهز رأسه، كما لو كان يقول “لا” فقد يكون يشير لأمر يريد الحصول عليه.

وعندما يبدأ طفلكم باستخدام الكلمات، يمكنكم تكرار ما قاله وتعليمه مفردة جديدة على سبيل المثال، إذا قال “تفاحة”، يمكنكم أن تقولوا، “أنت تريد تفاحة حمراء؟”

التحدث يومياً

الحديث عما يحدث في حياتكم اليومية معاً هو وسيلة رائعة لزيادة عدد الكلمات التي يسمعها طفلكم. ولا يهم إذا كان لا يفهم، لأن فهمه سوف ينمو و يتطور.

القراءة مع طفلكم



اقرؤوا له الكتب بناءً على نموه وعمره، فذلك يتيح له سماع الكلمات في سياقات مختلفة، مما يساعده على تعلم معنى ووظيفة هذه الكلمات.

إن ربط ما هو موجود في الكتاب مع ما يحدث في حياته هو وسيلة جيدة للتحدث معه. وكذلك الدردشة عن الصور المثيرة للاهتمام في الكتب التي تقرؤونها معه.

وفي حال كانت عائلتكم تتحدث بلغتين، يمكنكم تشجيع تطوير لغة طفلكم في اللغتين – على سبيل المثال، الإنجليزية والعربية. يمكن للأطفال تحقيق معالم تطور اللغة بمعدل مماثل للأطفال الذين يتكلمون لغة واحدة.


12 – 18 شهراً

في هذا العمر، غالباً ما يقول الأطفال كلماتهم الأولى مع المعنى. على سبيل المثال، بابا أو ماما … وفي الأشهر القليلة المقبلة، سوف يحفظ طفلكم المزيد من الكلمات. ويفهم أكثر مما يمكن أن يقول ويمكنه اتباع تعليمات بسيطة جداً. على سبيل المثال، يمكن لطفلكم أن يفهمكم عندما تقول “لا” – على الرغم من أنه لن يطيع دائماً!

18 شهراً إلى سنتين

في السنة الثانية، تنمو مفردات طفلكم وسوف يبدأ في وضع كلمتين معاً في “جمل” قصيرة. سوف يستوعب الكثير مما تقولونه له.

ولا بد للإشارة أن تطور اللغة يختلف بشكل كبير من طفل لآخر، ولكن إذا لم يكن لدى طفلكم بعض الكلمات بحوالي 18 شهراً، تحدثوا مع طبيبكم العام أو أخصائي صحي آخر.

2 – 3 سنوات



في هذا السن تتطور مهارات الطفل الكلامية ويستطيع معرفة مفردات جديدة في كل يوم (أب، أم، أخ، صديق، لعبة، كرة….) ويستطيع أن يصوغ جمل من كلمتين أو ثلاث لذلك عليكم مساعدة طفلكم في تعلم أسماء الأشياء حوله وترديد أسمائها أمامه.

إن أكثر تعبيراته في هذه المرحلة تكون من خلال نغمة الصوت للتعبير عن الفرح أو الحزن أو الغضب، وبالطبع فإن قواعد اللغة لديه ستكون خاطئة ويصعب عليه التمييز بين المفرد والجمع مثلاً، لكنه سيتعلم طرح الاسئلة، ويتعلم اتباع الإرشادات مثل أن تقولوا له: ( تعال تناول التفاحة سيدرك معنى الطلب الذي تطرحونه عليه )، وسيكون قادراً على فهم محيط وعادات المنزل مثلاً( عندما تضعون حذائه قربه سيدرك ان وقت النزهة قد حان.)


3 – 5 سنوات



يمكنكم أن تتوقعوا محادثات أكثر تعقيداً الآن، وقد يرغب طفلكم في التحدث بمجموعة واسعة من المواضيع، وتنمو مفرداته باستمرار. حيث سيتعلم طفلكم في هذا السن استخدام أحرف ربط مثل (و)أو (إذا)، وسيحفظ المزيد من الأرقام والأسماء لمجموعات من الأشياء مثل “الخضروات” أو “الحيوانات” أو الاقارب مثل “عمتي” أو “أخي “. كما سيكون طفلكم قادراً على تسمية المشاعر الأساسية مثل سعيد وحزين وغاضب.

قبل أربع سنوات، قد يعرف طفلكم لوناً أو أكثر وبعض المفاهيم المتناقضة مثل “أطول” و “أكبر”، وسيتعلم المبادئ الأساسية للقواعد مثل المفرد والجمع، بالإضافة إلى أنه في هذا العمر سيكون قادراً على إجراء محادثة صغيرة مع أقرانه والطلب منهم شيئاً يريده.

لذلك جاروا طفلكم في محادثاته وأغنوا مفرداته بتعليمه أكثر عن طريق الألعاب والكتب الملونة المتخصصة والمحادثات والقصص المشوقة التي تجذبه.

5 – 8 سنوات



بحلول الخمس سنوات، سيعرف طفلكم أن القافية هي صياغة كلمات بنفس النغمة، وسيحفظ الكثير من الأناشيد والاغاني، إن معرفته القافية سيحسن ايضاً مهاراته في القراءة وستساعده معرفته للأحرف الصوتية على قراءة الكلمات.

في الست سنوات، سيكون طفلكم قادراً على قراءة قصص بسيطة أو كتابة أو نسخ الحروف الأبجدية.

وخلال سنوات الدراسة المبكرة، سوف يتعلم طفلكم المزيد من الكلمات ويصبح حكواتياً، ويصوغ الكلمات والجمل بطرق مختلفة، هذه المهارات ستسمح له تبادل الأفكار والآراء. وبحلول ثماني سنوات، سيكون قادراً على إجراء محادثات بمواضيع مختلفة.

قبل ثماني سنوات، سيفهم طفلكم ما يقرأه. وقد يستطيع القراءة من تلقاء نفسه، وقد تكون القراءة واحدة من أنشطته المفضلة. وبحلول هذا السن يمكن للأطفال أيضاً كتابة قصة بسيطة. ومن الضروري في هذه الفترة أت تحاولوا زيادة قدراته اللغوية بمزيد من المحادثات المتطورة وشجعوه على مطالعة كتب أكبر وأغنى بالمفردات الجديدة، وهذا سوف يساعده ايضاً على رفع مستوى القواعد اللغوية أكثر.

بالمختصر

مساعدة طفلكم على تعلم اللغة نلخصه بجملة واحدة: تحدثوا معه واستمعوا له كثيراً. في الواقع إن الأطفال يطورون أنفسهم تلقائياً كل ما عليكم فعله هو تشجيعهم والتحدث معهم ووضع الوسائل التي تطورهم بشكل أسرع كالكتب والألعاب والرسوم المتحركة.

المصادر:

مصدر 1

مصدر الموضوع : https://sport360.fit
كلمات ذات علاقة
كيف , تطورون , مهارات , طفلكم , اللغوية , خلال , سنواته , الأولى!